الامساك و الوقاية منه - الدكتور هو أنت

اخر المواضيع

الامساك و الوقاية منه

الامساك  و الوقاية منه



 الإمساك هو تغير طبيعة التغوط ،أي اخراج الفضلات الصلبة من الجسم ، التي تعوّد عليها الشخص الى مرات أقل أو أن تصبح الفضلات صلبة  وجافة مع صعوبة في الاخراج مما يجعل المريض يبذل جهدا يسبب له معاناة.
أنواع الإمساك
الإمساك الحاد:
يكون هذا الإمساك المرحلي و الظرفي خلال فترة زمنية قصيرة و ينتهي بزوال مسبباته الناتجة عن ظروف معينة كالمكوث لفترة طويلة في السرير ، أو أثناء فترة الحمل عند النساء ,أو عند  تناول بعض المواد الغذائية كالشاي والكاكاو ومشتقاته بكميات كبيرة أو أثناء  تناول بعض أنواع الأدوية . وهناك حالات مرضية قد تسبب الامساك لفترة من الزمن من بينها  التهاب الجهاز التنفسي والمغص الكلوي  والبواسير.

الإمساك المزمن:
وهو الامساك  الأكثر انتشارا ، وينتج عن عدة عوامل من بينها

    1- النظام الغذائي الخالي من الألياف
    2- تواتر عدم الاستجابة لرغبة التغوط
    3- عدم ممارسة الرياضة و الخمول
    4- نقص في تناول الماء والسوائل
أعراض الإمساك:
آلام في البطن أو الشعور بثقل في البطن.
انتفاخ وتمدد في البطن نتيجة تجمع الغازات.
صداع و شعور بالتعب.

أسباب الإمساك:
1-النظام الغذائي وهو السبب الأكثر شيوعا وينتج عن خلو الطعام من الألياف الموجودة في الخضروات والفواكه ،وخلوه كذلك من السوائل ومن الخبز الأسمر (بنخالته)،والطعام قليل الألياف يكون قليل الفضلات .
2-عدم ممارسة الرياضة و الخمول و قلّة الحركة اليومية نتيجة العمل في بعض الوظائف المكتبية التي تتطلب الجلوس لفترة طويلة، وعند المتقدمين في السن.
3-هبوط في عمل الغدة الدرقية.
4-مرض السكري.
5-تناول بعض الأدوية المخدرة ، المسكنات ،مضادات الاكتئاب.
6-انسداد أو تضيق في مجرى الأمعاء وبذلك يمنع ويصعب العبور داخل القولون بشكل دائم أو بشكل متقطع. كما ان  أمراض منطقة الشرج  يمكن ان تحدث إمساكا نتيجة انسداد في الداخل أو نتيجة الشعور بالألم الشديد أثناء التغوط.

العلاج والوقاية من الإمساك:
1-تنظيم وقت الذهاب إلى دورات المياه فتكون من الافضل صباح كل يوم في نفس الوقت تقريبا.
2-تناول الخضروات لما لها من دور في علاج الامساك.
3-تناول وجبات غنية بالألياف غير القابلة للذوبان وتناول الأطعمة الغنية بالألياف مثل الحبوب الكاملة (البرغل، الأرز) والخضروات (السلطة) ، الشوربات الموسمية ، البقوليات (العدس ، الفاصوليا ) ، البذور الزيتية (المكسرات ، اللوز الكاجو) ، الفواكه الناضجة (الكيوي ، المانجو ) أو الفواكه المجففة (الخوخ ، المشمش المجفف ، التين المجفف)
4-تفادي قدر الامكان الأطعمة الحلوة والدسمة (المشروبات الغازية والمعجنات والوجبات السريعة ...) و منتجات الألبان أو البروتينات الحيوانية و الموز الغني جدًا بالنشا لما له من تأثير في إبطاء العبور.
5-التغوط عند وجود رغبة في التغوط وعدم تأجيلها إلى أي وقت
6-الإكثار من تناول السوائل والماء  2 لتر في اليوم   لتفادي جفاف الفضلات الصلبة.
7-المواظبة على التمارين الرياضية و تفادي الكسل و الخمول.
8-التحرر من الضغط النفسي.


الأدوية العشبية لاستعادة عافية الجهاز الهضمي:
 1-تناول بعض القطرات من الزيت العطري لنبات الطرخون huile essentielle d’estragon   لما له من دور في  سهولة حركة الطعام عبر الجهاز الهضمي.
2-تناول مكملات غذائية غنية بمادة Propargile المتكونة من الطين وحبوب اللقاح للحصول على راحة هضمية أفضل.
3-شرب التيزانا والشاي العشبي المضاد للامساك.




الدكتور هو أنت

هناك تعليق واحد:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

بحث هذه المدونة الإلكترونية